أسباب وأعراض وعلاج القولون العصبي

ما هو القولون العصبي؟ 

القولون العصبي هو مرض مزمن يحتاج إلى علاج مدى الحياة ويتمثل في كونه اضطراب يصيب الأمعاء الغليظة حيث يظهر على المريض أعراض الانتفاخ وخروج الغازات وإسهال أو إمساك أو كليهما وأيضا ألم شديد في البطن. 

على الرغم من ذلك، لا يكون مرض القولون العصبي سببا في تغير أنسجة الأمعاء أو الإصابة بسرطان الأمعاء والمستقيم. 

ما هي الأعراض التي تظهر على مريض القولون العصبي؟ 

تختلف الأعراض من مريض لآخر ولكنها في المجمل تشمل الآتي:

 

  • تقلصات شديدة يصاحبها ألم في البطن. 
  • انتفاخ البطن وخروج غازات. 
  • حدوث تغيرات مُجملة في حركة الأمعاء. 
  • تغيرات في خصائص البراز سواء كعدد مرات الإخراج أو اللون. 
  • خسارة الوزن. 
  • الإسهال بشكل مفرط. 
  • التقيؤ بدون أسباب. 
  • البلع بصعوبة. 
  • نقص محتوى الجسم من المياه. 
  • نزيف المستقيم. 
  • أنيميا حادة ناتجة عن نقص الحديد في الدم. 
  • ألم مستمر بشدة لا يمكن تقليله عن طريق الإخراج.

ما هي أسباب الإصابة بمرض القولون العصبي؟ 

 أسباب الإصابة عديدة جدا ولك أبرزها وأهمها:

  • تقلصات الأمعاء الغليظة: حيث أن جدار الأمعاء الغليظة يحتوى على عضلات ملساء لا يمكن للإنسان التحكم بها، فتنقبض العضلات لنقل الطعام بشكل لا إرادي لذلك فإن الانقباضات القوية المستمرة التي تحدث لفترة طويلة تكون السبب في إخراج الغازات وحدوث الانتفاخ والإسهال. 
  • الأعصاب: حيث أن الجهاز الباراسيمبثاوي هو الذي يتحكم في الجهاز الهضمي؛ لذلك فإن الإصابة في الجهاز العصبي قد تسبب عدم التناسق بين إشارات الدماغ والإستجابة في الأمعاء يكون أحد أسباب اضطراب القولون العصبي مما يؤدي إلى الألم والإسهال أو الإمساك. 
  • عدوى الجهاز الهضمي: قد تتسبب عدوى البكتيريا المسببة للإسهال في التهاب الامعاء والمعدة، وقدر يرتبط ذلك بفرط نمو البكتيريا بأعداد كبيرة غير ملائمة لمكان تواجدها. 
  • ضغوط الحياة: الأشخاص صغار السن هو الأكثر عرضة للإصابة بمرض القولون العصبي بسبب تعرضهم لأحداث مجهدة سواء عصبيا أو نفسيا أو بدنيا. 
  • ميكروبات الأمعاء الغليظة: حيث يعيش داخل الأمعاء الغليظة ما بين خمسمائة إلى ألف نوع من الميكروبات المصاحبة للجهاز الهضمي من بكتيريا وفيروسات وفطريات، فإن الأشخاص المصابين بمرض القولون العصبي قد تختلف فيهم البكتيريا عن الأنواع المتعارف عليها في الأمعاء الغليظة، وأيضا اختلاف موطن الميكروبات داخل الجهاز الهضمي يُسبب أمراض خطيرة جدا. 
  • حياة المريض التي يعيشها: فإن نسبة كبيرة من مرضى القولون والجهاز العصبي يُبلغون عن كونهم يعيشون حياة سيئة. 
  • الاضطرابات النفسية: حيث أن الاضطرابات النفسية والقولون العصبي كل منهما يؤثر على الآخر؛ فالمزاج السيء والشعور بعدم الرضا يؤثر على الجهاز الهضمي فتظهر أعراض القولون العصبي، وكذلك فإن المعاناة من أعراض القولون العصبي تؤدي إلى الاكتئاب الحاد والقلق فتصبح حالة القولون العصبي أسوأ من ذي قبل. 

من هم الأكثر عرضة للإصابة بالقولون العصبي؟ 

أسباب وأعراض وعلاج القولون العصبي

كثير من الناس يعانون من الأعراض التي سبق ذكرها لكن الأكثر عرضة للإصابة يتمثل بعضهم في: 

 

  • الشباب صغار السن: فإن أعراض القولون العصبي تظهر بشكل مستمر ومتكرر عند الأشخاص دون الخمسين عامًا. 
  • النساء: حيث أن استخدام هرمون الإستروجين للعلاج في فترة ما قبل انقطاع الطمث أو بعده من أخطر العوامل التي تؤدي للإصابة بالقولون العصبي. 
  • التاريخ العائلي: فإن الجينات تتوارث عبر الأجيال وقد تكون سببا للإصابة بهذا المرض المزمن. 
  • الصحة النفسية: عامل مهم جدا في الإصابة بالأمراض بشكل عام. 

 

  • الطعام: فإن الأطعمة الغير مرغوب بها أو الحساسية ضد نوع معين من الطعام تعلب دورًا غير مفهومًا في الإصابة بالقولون العصبي. 
  • الإجهاد: حيث أن التوتر الزائد يُظهر أعراض وعلامات أشد سوءا على مرضى القولون العصبي. 

 

الإسهال أو الإمساك المزمن قد يسبب البواسير. 

وقدر تشير جميع تلك الأعراض التي تم ذكرها لأمراض تشكل خطراً يهدد حياة الإنسان مثل سرطان القولون. 

القولون العصبي من الأمراض المزمنة التي لا يُمكن التهاون بها وكذلك المتابعة مع طبيب وعلاج أعراضها أمر ضروري جدا. 

 

 

هل استمتعت بهذا المقال؟ ابق على اطلاع من خلال الانضمام إلى النشرة الإخبارية لدينا!

التعليقات

You must be logged in to post a comment.

About Author

طالبة في طب أزهر القاهرة مدرب معتمد من مايكروسوفت .. مدرب لغة إنجليزية أساسيات وآكسنت واوفيس وإسعافات أولية وترمنولوجي كاتبة مقالات

المقالات الاكثر شهره
أغسطس ٢٣, ٢٠٢١, ٧:١٨ م - Blackbox
يوليو ١٤, ٢٠٢١, ١٠:٤٣ م - arabdown
نوفمبر ٣٠, ٢٠٢١, ٩:١٨ م - arabdown
يونيو ٢٥, ٢٠٢١, ١٠:٢٣ م - Blackbox